badisa

الثلاثاء، 25 ديسمبر، 2012

مشاركتي فى الشارقة ‎‪#AMFShj‏ ‎‪#Libya‏ ‎‪#UAE‏”



مدونتى اليوم عن ملتقى المنال  الإعاقة و الإعلام الإجتماعي
احاول بايجاز ان ألخص تفاصيل الملتقى وهو من اسمه (ملتقى المنال للإعاقة و الإعلام الإجتماعي) يختص بالاعلام الاجتماعى او (سوشيال ميديا) وموضوعه يخص ذوي الاعاقة او بالأحرى تجارب ذوي الاعاقة من خلال الاعلام الاجتماعى عبر الفيس بوك وتويتر ومواقع اخرى . كان الملتقى على درجة عالية من التنظيم والادارة وكان بشكل جيد على مستوى المشاركات واوراق العمل التى قدمت والتى تناولت التجارب الشخصية للمشاركين من ذوي الاعاقة من خلال الاعلام الاجتماعي. كنا نحن اربعة من ليبيا ممثلين الوفد الليبى انا
(المدون) وزملائى هم الاستاذين ابو بكر الانصارى وعبد الرؤوف شنبورافقنى شقيقى على شليبك وكان تكليفنا بشكل رسمى من قبل اللجنة البارالمبية الليبية كما رافقنا من بنغازي الاستاذ الفاضل محمد التاجورى ممثلا عن ( نادي ليبيا العالمي للثقافة ) مشاركتى كانت عن تجربتى الشخصية بصفة عامة بداية من دخولى عالم الكمبيوتر والانترنت انتهاءاً باحترافى تصميم المواقع ،تحدتث عن صعوبة تعلمى الكمبيوتر بسبب عدم دراستى في هذا المجال وخاصة أنني لم اتلقى اي دورات فى الكمبيوتر فى بداياتى حيث كان تعلمى له بشكل ذاتى كما ذكرت ذلك بالتفاصيل فى العرض و لم اتطرق كثيرا فى تجربتي عن الاعلام الاجتماعى بسبب ارتباكى امام الجمهور وضيق الوقت الذى لم يسعفنى اضافة الى ان جهاز التحكم لم يكن تحت تصرفي بس احمد الله فبشكل عام العرض كان جيد استفدت الكثير من تجربتى في هذا الملتقى. بالنسبة لبرنامج الملتقى كان دسم جدا واستفدنا من خلال الزيارات اليومية فى معالم مدينة الشارقة ( المدينة المبتسمة ) وكان اكثر شىء لفت انتباهي مكتبة الشارقة ومربى الشارقة للأحياء المائية وكذلك نادي الثقة لرياضات ذوي الإعاقة الذي ابهرني بالإمكانيات التي لديهم من تصميم شامل وصالات وقاعات خاصة بشريحة ذوي الإعاقة بصراحة كانت ايام جميلة من حياتى واعتبرها تجربة رائعة . 
بالنسبة عن تجارب المشاركين اكثر شىء اثار إعجابي هو المصور احمد نجيب وهو اصم بس بجد موهوب وكان نشط فى الاعلام الاجتماعى حسب العرض الذى اوضح فيه عن تجربته في الاعلام الاجتماعي.
فى النهاية اريد ان اشكر اللجنة البارالمبية الليبية التى اتاحت لي الفرصة لكي اشارك فى هذا الملتقى و شكر خاص لسمو الشيخة جميلة محمد القاسمي على هذه الدعوة لحضور هذا الملتقى واشكر ايضا دولة الامارات وخاصة امارة الشارقه على حسن استقبالها وتسييرها لهذا الملتقى وكذلك توفيرها جميع سبل الراحة للأشخاص ذوى الاعاقة من خلال مرافقها التى تتلائم وفق المعايير الدولية لذوي الإعاقة كما لايفوتنى ان اشكر جميع الضيوف المشاركين الذين التقيت بهم فى هذا الملتقى بعد معرفتى بهم عبر المواقع الاجتماعية وايضا الشكر الجزيل موصول لاصدقائى الذين رافقونى واترككم مع هذه الصور عن الرحلة والعرض الذى قدمته

لقاء مع الاستاذ أحمد الحمادي .. الشارقة

كلمة الوفد الليبي بملتقي المنال .. الشارقة



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق